22.8 C
Toronto
spot_img

للإستماع الى راديو هلا كندا

شارك المقال عبر

spot_img
spot_img
spot_img

إشترك في نشرتنا الإخبارية

[bsa_pro_ad_space id=1]

الأكثر زيارة هذا الأسبوع

الهجرة الكندية تسأل عامل للرعاية الصحية فار من غزة إذا كان قد عالج مقاتلي حماس!

هلا كندا – أثار العديد من المحامين تساؤلات حول النهج الذي تتبعه كندا خلال فحص طلبات تأشيرات عائلات الكنديين الفارين من غزة، بعدما تم سؤال أحد المتقدمين والذي يعمل في الرعاية الصحية، إذا قد عالج أحد مقاتلي حركة حماس.

وحصلت الصحافة الكندية على رسالة منقحة أرسلها ضابط هجرة كندي إلى مقدم الطلب، يسأل فيها عما إذا كان قد “قدم رعاية طبية لأعضاء حماس المصابين”.

وإذا لم يفعل ذلك، تطلب منه الرسالة أن يقول كيف تمكن من الرفض “دون عواقب”.

وقالت كيلي أوكونور، محامية الهجرة في تورونتو، إنها صدمت عندما قرأت الطلب، وقالت في مقابلة إن أي عامل طبي يرفض تقديم الرعاية لشخص أصيب في منطقة حرب يرتكب “انتهاكا خطيرا لاتفاقية جنيف”.

وصرحت أوكونور: “من المشين تمامًا أن تطرح الحكومة هذا النوع من الأسئلة لأنها تحاول الترويج لفكرة أن شخصًا ما ينتهك اتفاقيات جنيف في زمن الحرب، وهو أمر لا يؤيده الجيش الكندي حقًا”.

وأضافت أن المتقدمين للحصول على التأشيرة يُطرح عليهم بالفعل “أسئلة مزعجة للغاية” في هذه العملية.

وواجه برنامج التأشيرات الكندية انتقادات لاذعة وجدلا منذ افتتاحه في 9 يناير الماضي، وهو متاح للمواطنين الكنديين والمقيمين الدائمين الذين يأملون في إخراج أفراد عائلاتهم الممتدة من قطاع غزة حيث أودى القصف الإسرائيلي المستمر بحياة أكثر من 35,000 فلسطيني، بحسب مسؤولي الصحة في غزة.

ويجب على المتقدمين لبرنامج التأشيرة المؤقتة الخاصة بكندا إكمال عدة خطوات، أولاً، يجب على قريب في كندا تقديم “إعلان قانوني” يشير إلى أفراد الأسرة في غزة الذين يطلبون الحصول على تأشيرات لهم، بالإضافة إلى تفاصيل عديدة عن كل فرد، بما في ذلك وصف الندوب والعلامات على أجسادهم، وقائمة من جميع الوظائف التي شغلوها منذ أن كان عمرهم 16 عامًا.

ويتم فحص الإعلانات من قبل دائرة الهجرة واللاجئين والمواطنة الكندية، والتي ترسل بعد ذلك رمزًا خاصا لكل فرد من أفراد الأسرة المدرج في المستند، ويستخدم المعنيين بالطلب الرمز الخاص بهم لتقديم دفعة ثانية من الأوراق للحصول على تأشيرة مؤقتة.

ويجب عليهم بعد ذلك الانتقال بطريقة ما من غزة إلى مكتب الهجرة الكندي في القاهرة، مصر، لاستكمال عملية الفحص النهائية.

وقدم أكثر من 7500 شخص طلبات في الفترة من 9 يناير إلى 1 أبريل، وفقًا للبيانات التي تم الحصول عليها من خلال طلب الوصول إلى المعلومات، اعتبارًا من 29 أبريل، تم منح 179 شخصًا تأشيرات مؤقتة.

ولم تتمكن كندا من العمل مع مصر أو إسرائيل لنقل المتقدمين عبر الحدود.

وتمثل أوكونور ثلاثة كنديين قدموا طلبات بشأن ما مجموعه 16 من أفراد الأسرة في غزة، على الرغم من وفاة أحدهم – وهو طفل – منذ ذلك الحين.

وقالت إنهم جميعًا ما زالوا ينتظرون الرموز اللازمة للانتقال إلى المرحلة الثانية من العملية.

حمل تطبيقنا الآن

البث الإذاعي المباشر

إنضم إلينا عبر

spot_img

مقالات قد تهمك

ارتفاع ضحايا القصف الاسرائيلي في غزة منذ 7 أكتوبر إلى 37266!

هلا كندا - كشفت وزارة الصحة في غزة، اليوم...

غارات إسرائيلية وقصف مكثف على مناطق متفرقة بغزة

هلا كندا - وكالات – في اليوم الـ251 من...

حركتا حماس وجهاد تردان على مقترح وقف اطلاق النار في غزة

هلا كندا - أكدت حركتا حماس والجهاد، ليل الثلاثاء،...

مقتل أكثر من 200 فلسطيني بقصف إسرائيلي لتحرير 4 رهائن في غزة

هلا كندا - أعلن التلفزيون الفلسطيني مقتل عشرات الفلسطينيين...