17.2 C
Toronto
spot_img

للإستماع الى راديو هلا كندا

شارك المقال عبر

spot_img
spot_img
spot_img

إشترك في نشرتنا الإخبارية

[bsa_pro_ad_space id=1]

الأكثر زيارة هذا الأسبوع

العديد من الكنديين يتجهون لإلغاء اشتراكهم في نتفليكس … ما هو السبب؟

هلا كندا – يبدو أن العديد الكنديين يتجهون إلى إلغاء اشتراكاتهم في منصة نتفليكس – Netflix بسبب رفع أسعار الاشتراك واجبارهم على التحول إلى خطة اشتراك أغلى أو الاضطرار لمشاهدة الإعلانات أثناء البث.

في 29 أبريل، قدم الآلاف من الكنديين شكاويهم على منصة X، قائلين إنهم تلقوا رسائل بريد إلكتروني تنبههم إلى أنه سيتم إزالة خطة الاشتراك الأساسي، والتي يدفعون فيها 9.99 دولار للمشاهدة بدون إعلانات.

وبدلا من ذلك عرضت الشركة خطة اشتراك جديدة بـ5.99 دولار، ولكن مع إعلانات طيلة فترة البث سواء على التلفزيون أو مختلف الأجهزة الأخرى.

في المقابل، تم إلغاء خطة الاشتراك الأساسية الخالية من الإعلانات والتي تبلغ قيمتها 9.99 دولارًا والتي انتهت صلاحيتها الآن، ويتم استبدالها بخطة قياسية أخرى تكلف 16.49 دولارًا للمشاهدة بدون إعلانات مع القدرة على مشاركة الحساب على جهازين مختلفين.

والآن، يتم إلغاء الخطة الأساسية القديمة تدريجيا وعلى أساس متجدد اعتمادًا على موعد دفع للشخص، مع إخطار الأعضاء بالتواريخ والمواعيد النهائية عبر البريد الإلكتروني أو على الخدمة.

ولن يتم اشتراك مستخدمي نتفليكس تلقائيًا في خطة مختلفة، وسيتم منحهم خيار تحديد باقة أخرى أو إنهاء عضويتهم.

وطبعا المشاهدون في كندا يشعرون بالإحباط، حيث يقول الكثيرون إنهم يخططون لإلغاء اشتراكاتهم لأنهم لا يريدون دفع ما يقرب من 50٪ إضافية للحصول على خدمة خالية من الإعلانات.

حمل تطبيقنا الآن

البث الإذاعي المباشر

إنضم إلينا عبر

spot_img

مقالات قد تهمك