11.2 C
Toronto
spot_img

للإستماع الى راديو هلا كندا

شارك المقال عبر

spot_img
spot_img
spot_img

إشترك في نشرتنا الإخبارية

[bsa_pro_ad_space id=1]

الأكثر زيارة هذا الأسبوع

هلا كندا – ظهرت دوامة هائلة من الضوء الأبيض الساطع بشكل مفاجئ في سماء الليل فوق القطب الشمالي الأسبوع الماضي، وهو ما أثار حيرة العلماء.

وبدت الدوامة الزرقاء الغامضة كأنها سفينة فضائية أو مجرة جديدة ظهرت فجأة في السماء.

ولكن هذا المشهد السريالي سببه في الواقع شركة “سبيس إكس” التابعة للملياردير الأمريكي إيلون ماسك.

ويقول الخبراء إن الشكل الحلزوني ظهر عندما قام صاروخ “سبيس إكس” بإطلاق الوقود غير الضروري أثناء عملية هبوطه في المحيط.

وعندما تم إخراج وقود الصاروخ، تجمد وتبلور على شكل حلزوني، ثم أضاءته الشمس.

والتقط المصورون في أيسلندا والنرويج هذه الظاهرة الغريبة وغير الطبيعية.

وحمل الصاروخ 53 قمرا صناعيا صغيرا إلى مدار الأرض، في مهمة تعرف باسم Transporter-10.

وعندما مرت المرحلة الثانية من الصاروخ فوق بحر بارنتس في المحيط المتجمد الشمالي، قامت بعملية حرق خارج المدار، أي تشغيل المحركات لتمكين الصاروخ من العودة إلى الغلاف الجوي للأرض.

وأثناء دورانه، تحول العادم إلى شكل حلزوني مذهل يلتقط الضوء من الشمس.

حمل تطبيقنا الآن

البث الإذاعي المباشر

إنضم إلينا عبر

spot_img

مقالات قد تهمك