22.7 C
Toronto
spot_img

للإستماع الى راديو هلا كندا

شارك المقال عبر

spot_img
spot_img
spot_img

إشترك في نشرتنا الإخبارية

[bsa_pro_ad_space id=1]

الأكثر زيارة هذا الأسبوع

هل ستقرر كندا خفض سن التصويت إلى 16 عاما؟

هلا كندا – عٌقدت قمة Vote16 في مجلس العموم الكندي، اليوم الأربعاء، ضمن حملة متجددة لمحاولة خفض السن القانونية للتصويت في كندا إلى 16 سنة.

وفي السنوات الماضية، كانت هناك عدة محاولات لإحداث تغيير، ويقول رئيس منظمة “السياسيين الشباب في كندا” إن الوقت قد حان الآن لإصدار القرار النهائي.

وتحدث جادين بريفز البالغ من العمر 15 عامًا: “لا يمكننا الانتظار أكثر لمشاركة الشباب في كندا في تقرير مستقبلنا، أنا قلق من عدم سماع صوت الشباب الكنديين وتجاهل أصواتنا”.

وتدعو المنظمة إلى دمج المزيد من الشباب في السياسة، لاسيما الذين تتراوح أعمارهم بين 14 و24 عامًا.

وأكد أيضًا إن الشباب بحاجة إلى أن يكون لهم رأي في القرارات التي ستؤثر على مستقبل كندا.

ويأتي هذا في وقت قدم السناتور ماريلو ماكفيدران مشروع قانون لمجلس الشيوخ والذي قد يتم التصويت عليه في القراءة الثانية في الأسابيع المقبلة، وإذا تم إقراره فإنه سيخفض سن التصويت الوطني إلى 16 عاما.

وشهدت العديد من البلدان الأخرى تخفيض سن التصويت إلى 16 عامًا، على غرار الأرجنتين والنمسا والبرازيل وكوبا والإكوادور ونيكاراغوا.

وفي كندا، كان سن التصويت في الانتخابات الفيدرالية هو 21 عامًا، حتى عام 1970، عندما تم تخفيضه إلى 18 عامًا.

وأظهر الحزب الوطني الديمقراطي والخضر وبعض النواب الليبراليين دعمهم لخفضه إلى 16 سنة، وقد أسقطت الحكومة والمحافظون الجهود السابقة.

حمل تطبيقنا الآن

البث الإذاعي المباشر

إنضم إلينا عبر

spot_img

مقالات قد تهمك