12.1 C
Toronto
spot_img

للإستماع الى راديو هلا كندا

شارك المقال عبر

spot_img
spot_img
spot_img

إشترك في نشرتنا الإخبارية

[bsa_pro_ad_space id=1]

الأكثر زيارة هذا الأسبوع

تقرير: ارتفاع قياسي في تكاليف حماية نواب البرلمان في كندا

هلا كندا – كشف تقرير جديد من CBC واطلعت عليه “هلا كندا”، أن تكلفة الحفاظ على سلامة نواب البرلمان الكندي وصلت إلى مستوى قياسي.

وخلال الأشهر التسعة الأولى من السنة المالية 2023-2024، أنفقت شرطة الخيالة الملكية الكندية 2.5 مليون دولار على أمن النواب.

وإذا استمر الإنفاق بنفس الوتيرة، فإن تكلفة أمن النواب لهذه السنة المالية يمكن أن تصل إلى 3.4 مليون دولار – أي ضعف ما كانت تكلفته في العام السابق تقريبًا.

خلال السنة المالية 2022/23، أنفقت شرطة الخيالة الملكية الكندية  1.8مليون دولار لحماية أعضاء البرلمان، ارتفاعًا من 1.3 مليون دولار في العام السابق.

والأرقام التي تم الحصول عليها من RCMP لا تشمل تكلفة حماية رئيس الوزراء، كما أنها لا تشمل الإنفاق من قبل الهيئات الأخرى التي توفر أيضًا الحماية لأعضاء البرلمان الكندي البالغ عددهم 338 عضوًا، مثل خدمات الشرطة المحلية وخدمة الحماية البرلمانية ومجلس العموم.

وفي حين أن تكلفة حماية أعضاء البرلمان آخذة في الارتفاع، إلا أنها لا تزال جزءًا صغيرًا من أكثر من 30 مليون دولار سنويًا تكلفها حماية رئيس الوزراء جاستن ترودو وعائلته على مدار العامين الماليين السابقين.

وقال وزير السلامة العامة السابق ماركو مينديسينو إن ارتفاع التكاليف يعكس تغيرا في حدة التهديدات منذ الوباء وأيضا بعد احتجاجات قافلة الحرية.

وصرح قائلا: “ليس هناك شك في ذهني أن بيئة التهديد تصاعدت خلال العامين الماضيين، أعتقد أن هناك عددًا من الأسباب لذلك، أحدها هو انتشار المعلومات المضللة والدعاية عبر الإنترنت”.

وعادةً ما توفر RCMP الحماية لقادة الأحزاب السياسية فقط أثناء الحملات الانتخابية، ولكن اللوائح تسمح أيضًا لوزير السلامة العامة بتفويض RCMP بحماية أي مواطن كندي أو مقيم دائم إذا اعتقدت RCMP أن الحماية ضرورية.

وقال مينديسينو إنه سمح بحماية العديد من أعضاء البرلمان كوزير، وواصل خليفته دومينيك ليبلان هذه الممارسة.

قال مينديسينو، الذي شغل منصب وزير السلامة العامة من عام 2021 إلى عام 2023: “كنا نتلقى التهديدات باستمرار، وبناءً على النصائح المقدمة من وكالات السلامة العامة، بما في ذلك RCMP، جنبًا إلى جنب مع المسؤولين الذين يعملون في السلامة العامة، أصبح هذا الآن جزءًا كبيرًا من البيئة التشغيلية اليومية التي يتم فيها توفير الحماية للوزراء والبرلمانيين”.

من جهته، قال بيير إيف بوردواس، النائب السابق لمفوض الشرطة الملكية الكندية، الوباء و”السياسات العامة التي لم تُرضي البعض” ساهمت في خلق بيئة غير مستقرة يتعين على الشرطة الكندية RCMP أن تتنقل فيها الآن.

وقال بوردواس إنه في حين أن شرطة الخيالة الملكية الكندية اتخذت خطوات لتحسين الحماية وخفض التكاليف، مثل مركزية عمليات الشرطة الوقائية في أوتاوا، فقد اضطرت أيضًا إلى قبول زيادات في التكاليف مثل زيادة رواتب الضباط الأخيرة بنسبة 23.7 في المائة.

وقال بوردواس: “لقد ارتفعت تكلفة الشرطة في بلادنا بشكل كبير خلال الماضي القريب”.

حمل تطبيقنا الآن

البث الإذاعي المباشر

إنضم إلينا عبر

spot_img

مقالات قد تهمك

كندا تحتاج لبناء 1.3 مليون منزل اضافي بحلول 2023 لمعالجة أزمة السكن

هلا كندا – كشف تقرير جديد أن كندا تحتاج...

كندا تخطط لإنفاق 73 مليار دولار على تجديد قواتها العسكرية!

هلا كندا – تخطط حكومة كندا لإنفاق 73 مليار...

متى ستكون آخر رحلة لإجلاء الكنديين من هايتي؟

هلا كندا – تواصل حكومة كندا جهودها لإجلاء مواطنيها...

السجن 9 سنوات لمهرب مخدرات حاول ادخال 70 كلغ مع الكوكايين إلى كندا!

هلا كندا - تم الحكم على مهرب مخدرات بالسجن...